باختصار العالم بين يديك

بسم الله الرحمن الرحيم *** السلام عليكم ورحمة الله وبركاته *** اهلاً ومرحباً بكم في عالمنا

    الفئران تصدر أصواتاً شبيهة بغناء البشر !

    شاطر
    avatar
    محمد الحجي
    Admin

    عدد المساهمات : 7723
    نقاط : 324797
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 24/12/2009
    العمر : 34

    الفئران تصدر أصواتاً شبيهة بغناء البشر !

    مُساهمة من طرف Ù…حمد الحجي في الأحد 20 مارس 2011, 20:34



    كشف باحثون أميركيون أن الفئران تصدر نداءات بموجات فوق صوتية، في إطار مناسبات اجتماعية متنوعة، تتسم بكونها شبيهة بالأغنيات المعروفة لدى الإنسان، وذلك خلافاً لما هو معروف عنها من أنها كائنات صامتة.

    وتقول مجلة "ساينس ديلي" الأميركية، في تقرير حديث لها، إن الباحثين من كليتي الطب والصيدلة بجامعة أوهايو ومعهد "إم آر سيط بالولايات المتحدة حاولوا من خلال دراستين منفصلتين الإجابة عن عدة أسئلة أساسية تتعلق بمسألة غناء الفئران، وما إذا كانت تتضمن التعلم من خلال التقليد الصوتي أو الاكتساب السلوكي، وهي المسألة التي ظلت مثار نقاش محتدم بين العلماء وأثبتت الإجابة عن هذا النقاش أنها محيرة.

    أجريت الدراسة الأولى من أجل محاولة فهم التغيرات التطورية في غناء الفئران، والتي تسمح للآباء بتمييز الفئران الكبيرة عن نظيرتها الصغيرة. فقد كشفت الدراسة عن أن الكثير من الخصائص في هذا النوع من الغناء تتغير مع تغير السن، حيث وجد العلماء على سبيل المثال أن نوعية المقاطع التي تحويها هذه الأغنيات تصبح أكثر تعقيداً.

    وبحسب "جاسمين غريمسلي"، المؤلفة الرئيسية للدراسة: "خلصت دراستنا إلى أن التعقيد المتزايد في الأغنية تشير إلى أن الفئران ربما تكون قادرة على اكتساب مهارة التعليم الصوتي، لكننا تعرفنا أيضاً على أن هناك عوامل أخرى بجانب التعلم، مثل التطور العضلي العصبي الوراثي القابل للتحكم، ربما يفسر هذا التعقيد المتزايد.

    أجرينا هذه الدراسة في ظروف السمع العادية على فئران من سلالات معينة ، وكان الهدف الاستفادة من النتائج لمحاولة فهم الطريقة التي يفسر بها دماغ الفأر معاني تلك الأصوات التي يسمعها.

    أما الدراسة الثانية، التي أجريت بالتعاون بين كل من جامعة "أزابو" و معهد "رايكين" لعلوم الدماغ ومشروع "أوكانويا" للمعلومات الانفعالية، فهي تجربة تحضين خلطي من أجل اختبار ما إذا كانت الأنماط الصوتية تتأثر بشكل أكبر بالجينات أو بالعوامل البيئية. استعان الباحثون بالذكور من سلالتين للفئران اللتان تصدران نمطين مختلفين من الأصوات.

    وتمت تربية كل سلالة في محفة السلالة الأخرى حتى مرحلة الفطام من الرضاعة. وتم تسجيل أنماط الغناء خلال فترة تتراوح بين عشرة أسابيع وعشرين أسبوعاً من عمر هذه الفئران، وقام الباحثون بمقارنة الأصوات الصادرة من الفئران التي تم تحضينها بطريقة الخلط للتحكم في الفئران التي تمت تغذيتها من قبل آبائها.

    وبحسب كبير مؤلفي الدراسة، وهو "تاكوفومي كيكوسوي": "في البداية،اكتشفنا أن سلالتين من الفئران وهما بي إيه إل بي وبي‬6، يؤديان نوعين مختلفين من الغناء يميز كل سلالة عن الأخرى. بعد ذلك، اكتشفنا إن إرضاع الفئران لم يكن له تأثير على تغير نمط غناء السلالة الأولى، والعكس بالعكس".

    أما حقيقة أن الفئران التي يتم تربيتها بطريقة الخلط تصدر أغاني مشابهة لتلك التي تصدرها آباؤها الأصلية فهي تشير إلى أن هذا النوع من المغازلة يخضع لعوامل وراثية قوية.

    إذن، فما هو السبب وراء إصدار هذه الأصوات أهي الطبيعة أم التربية؟ يبدو أنه من المبكر جداً الإجابة عن هذا السؤال بشكل يقيني، ولا نعلم حتى الآن ما إذا كانت أغنيات الغزل التي تصدرها ذكور الفئران تتحكم بها عوامل وراثية، أم انها مكتسبة.

    الشيء المؤكد في هذا الصدد، هو أن الأبحاث العلمية التي يتم إجراؤها بعناية فائقة لا تقدم دوماً إجابات قاطعة عن هذه الأسئلة.



    _________________
    رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

    اللهمَّ ارْزُقْنِي الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

    ـــــــــــــــــــــــــــــ
    تحياتي أبو النور

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 23 سبتمبر 2018, 18:18