باختصار العالم بين يديك

بسم الله الرحمن الرحيم *** السلام عليكم ورحمة الله وبركاته *** اهلاً ومرحباً بكم في عالمنا

    عقار «بوتر» ولب الزيتون !

    شاطر
    avatar
    محمد الحجي
    Admin

    عدد المساهمات : 7723
    نقاط : 324797
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 24/12/2009
    العمر : 34

    عقار «بوتر» ولب الزيتون !

    مُساهمة من طرف Ù…حمد الحجي في الأربعاء 23 مارس 2011, 14:37

    لم أكن أتخيل يوماً أن يصبح عقار «سكيليجرو» الذي أثار الاهتمام في فيلم «هاري بوتر» الشهير، حديث الأوساط الطبية بسبب قدرته الخارقة والسريعة على إعادة القوة للعظام مرة أخرى وحمايتها من خطر الإصابة بمرض الهشاشة، أو أن يأتي اليوم الذي يرى فيه مرضى الهشاشة هذا العقار المعجزة على أرض الواقع.

    .. مجموعة من الباحثين الإنجليز أعادوا هذا الأمل من جديد إلى المرضى الذين يهددهم شبح هشاشة العظام بعد إعلانهم عن أنهم باتوا على مقربة من التوصل إلى طريقة علاجية تساعد على نمو العظام بواسطة الهرمونات، وهي الطريقة التي قد تفتح الباب أمام اكتشاف عقارات علاجية جديدة لمرض هشاشة العظام. وقد أوضح الباحثون الذين توصلوا إلى تلك النتيجة من خلال دراساتهم المعملية في جامعة ألاباما في مدينة بيرمينغهام البريطانية أن تزويد الجسم بشكل متقطع بهرمون يطلق عليه اختصارا ً «PTH»، عملية تساعد على بناء ونمو عظام الجسم من خلال احد المستقبلات المساعدة على سطح خلال العظام.

    وكان يعرف هرمون «PTH» في السابق بقدرته على تحفيز نمو العظام، لكن آلية العمل كانت غير معلومة، بحسب ما ذكر الباحثون الذين ركزوا في دراستهم على إشارات هرمون «PTH» على مجموعة من فئران التجارب، لإجراء بعض الاختبارات التي تهدف إلى معرفة أي مستقبلات الخلايا التي تمتص الكالسيوم بشكل نشط من الدم. كما أنهم تمكنوا من تحديد المستقبل المساعد المسؤول عن بناء العظام.

    وتوصلوا إلى أن الآلية المنضبطة لعملية بناء العظام بناءً على إشارات هرمون «PTH» قد تغطت نتيجة الإفراز المشترك لخلايا «أوستيوبلاستس» و»أوستيوكلاستس». وهذان النوعان من الخلايا يلعبان دورًا رئيسًا في تنظيم الناحية الصحية للهيكل العظمي، حيث يعمل الأول على تكوين عظام جديدة والثاني لحماية العظام القديمة والهشة.

    ◆ كتب لي صديق عن اكتشاف مذهل يساعد كثيرين على حل مشكلة يمكن أن يتعرض لها أي شخص في حياته اليومية أثناء أكل السمك، ويجزم أنه جربها بنفسه، ورغم أنني لم أجرب هذه التجربة للتأكد من جدواها، سأنقلها للقارئ وأترك له حرية القيام بهذه التجربة!، يقول صديقنا: «قد يعاني البعض من مشكلة تعلق الشوك الموجود في الأسماك في البلعوم، وغالباً ما تكون مشكلة مزعجة، وللتخلص من هذه العظام وإزالتها، يمكن انتقاء بعض حبات «لب الزيتون» ووضعها في قدر مع بعض الماء البارد بعد تكسيرها، ومن ثم تغلى على نار هادئة لمدة وجيزة تتراوح ما بين سبع وعشر دقائق، ثم يصفى ويشرب هذا العصير الساخن شيئاً فشيئاً، ويبتلع جرعة بعد جرعة ببطء، ويحاول المستخدم أن يترك العصير الساخن أطول مدة ممكنة في الحلق «غرغرة» لكي يمر عصير لب الزيتون ويبقى تأثيره أطول وقت ممكن على عظمة السمك الموجودة. وبعد دقائق تختفي العظمة تلقائياً، ويختفي معها الإزعاج في منطقة البلعوم».

    ويضيف صديقنا: «إذا كنت لا تصدق فعالية هذه الطريقة، فيمكن لأى شخص أن يضع بعض عظام السمك في مثل هذا العصير لمدة دقائق معدودة، وليرى بنفسه ماذا يحدث، ستصبح عظام السمك بعد دقائق لينة جدا كأنها مكرونة مطبوخة!

    سبحان الله.. لنجرب لنرى .. وسلامتك.


    _________________
    رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

    اللهمَّ ارْزُقْنِي الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

    ـــــــــــــــــــــــــــــ
    تحياتي أبو النور

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 23 سبتمبر 2018, 19:04